أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف لرئيس آلية التحقيق المشتركة باستخدام “الكيميائي” في سوريا على ضرورة إجراء تحقيق غير منحاز وغير مسيس في حالات استخدام المواد السامة هناك.

وقالت الخارجية الروسية في بيان إن ريابكوف التقى، إدموند موليه، رئيس الآلية المشتركة بين منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة للتحقيق في استخدام السلاح الكيميائي في سورية.

ويزور موليه موسكو لإجراء مشاورات على مستوى الخبراء بشأن استخدام السلاح الكيميائي في قرية معراتة أم حوش بريف حلب في 16 أيلول 2016 وفي بلدة خان شيخون في 4 نيسان 2017.

وشدد ريابكوف على “ضرورة إجراء تحقيق عالي المهنية وغير منحاز وغير مسيس في الحالتين المذكورتين وغيرها من الحالات المتعلقة باستخدام المواد السامة في سوريا”.

وأكدت موسكو مرة أخرى على لسان نائب وزير الخارجية سيرغي ريابكوف وجوب زيارة خبراء آلية التحقيق المشتركة لبلدة خان شيخون وقاعدة الشعيرات الجوية التي يُزعم أن غاز السارين المستخدم في خان شيخون كان يخزن فيها.

واعتبرت الخارجية الروسية أن زيارة خان شيخون والشعيرات يجب أن تكون جزءا لا يتجزأ من عمل آلية التحقيق المشتركة.

Share this article:
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
ALSO READ  من البوكمال هنا طهران.. نعم نتدخل في سورية فاشربوا من ماء البحر

Notice: All comments represent the view of the commenter and not necessarily the views of AMN.

All comments that are not spam or wholly inappropriate are approved, we do not sort out opinions or points of view that are different from ours.

If your comment is held for moderation, please just be patient, it will be published unless it falls into one of the two categories as mentioned above.