أعلن الجيش الأمريكي أن مساعدا لأبو بكر البغدادي، زعيم تنظيم “داعش” الإرهابي، وهو أحد الضالعين بالهجوم على النادي الليلي باسطنبول، قتل في عملية برية نفذتها القوات الأمريكية بسوريا.

وقال الكولونيل جون توماس المتحدث باسم القيادة العسكرية المركزية الأمريكية إن عبد الرحمن الأوزبكي الذي يعتقد أنه من أوزبكستان قتل في هجوم بري قرب مدينة الميادين في سوريا في السادس من أبريل نيسان.

و تابع المتحدث قائلا إن “الأوزبكي” كان مسؤولا عن تجنيد ونقل مسلحين إلى صفوف تنظيم “داعش” وتمويل أنشطة الإرهابيين، علاوة على قيامه بدور “محوري” في شن هجمات إرهابية خارج أراضي العراق وسوريا، كمال كان له دور في الهجوم الكبير الذي استهدف ناديا ليليا في اسطنبول عشية رأس السنة الجديدة”.

و اضاف توماس “كانت عملية برية. أعتقد أن هذا كل ما نريد أن نقوله عن هذا الأمر” ورفض الإدلاء بالمزيد من التعليقات. وأكد أن الأوزبكي لم يقتل في غارة جوية.

Advertisements
Share this article:
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

Notice: All comments represent the view of the commenter and not necessarily the views of AMN.

All comments that are not spam or wholly inappropriate are approved, we do not sort out opinions or points of view that are different from ours.

This is a Civilized Place for Public Discussion

Please treat this discussion with the same respect you would a public park. We, too, are a shared community resource — a place to share skills, knowledge and interests through ongoing conversation.

These are not hard and fast rules, merely guidelines to aid the human judgment of our community and keep this a clean and well-lighted place for civilized public discourse.

Improve the Discussion

Help us make this a great place for discussion by always working to improve the discussion in some way, however small. If you are not sure your post adds to the conversation, think over what you want to say and try again later.

The topics discussed here matter to us, and we want you to act as if they matter to you, too. Be respectful of the topics and the people discussing them, even if you disagree with some of what is being said.

Be Agreeable, Even When You Disagree

You may wish to respond to something by disagreeing with it. That’s fine. But remember to criticize ideas, not people. Please avoid:

  • Name-calling
  • Ad hominem attacks
  • Responding to a post’s tone instead of its actual content
  • Knee-jerk contradiction

Instead, provide reasoned counter-arguments that improve the conversation.